الوزن : الهجري
الموضوع : الأربعين

صورة الشاعر
اسم الشاعر : ملا عطيه الجمري

عودة السبايا إلى كربلاء


ورود الحرم أرض كربلاء

ابْهَالأرض خيل الأعادي جسم اخيّي داسته
يا نزول الغاضريّه خبّروني ابحفرته

ابهالأرض عبّاس گطعوا اچفوفه او طاح العلم
ابهالأرض شيخ العشيره استخرجوا گلبه ابْسَهم
ابهالأرض هجموا علينا او شتّتونا امْن الخيم
والولي مرمي او عينه اتشوف حالة نسوته

لاح گبر حسين ليها وانذهل منها الگلب
وصرخت او خرّت على گبره او مدامعها تصب
وصاحت اگعد شوف متني اشْحَل عليه امْن الضّرب
وانظر السجّاد من بعدك اشْصارت حالته

لو تشوفه يوم شدّوا الجامعه او گيد الثّگيل
وحطّوا ابْرجله سلاسل او هو يَبْن امي عليل
فوگ ناگه امهزّله والدّرب يَبْن امّي طويل
يفت گلبي من يضربونه اُو يجذب ونّته

وحالنا يحسين حال اگشر على ذيچ الهزل
هاي متعوّگ جَمَلها وذيچ طاح الها طفل
وذيچ شال الظّعن عنها او تركض ابتالي الزّمل
والضّرب من غير فاصل ولگلوب امفتّته

لو رِدِت يحسين افصّل لك مصايب هالسّفر
يوم ما يمكن أعدّد يا شهيد او لا شهر
ذاب جسمي امْن السّرا وانعمت عيني امْن السّهر
هضمني ابن زياد يَبن امّي او شهرني ابْكوفته

اوگفت جدّامه منَكْسَه الرّاس لكن يا شهيد
ما شفت ذلّه يَبَعد اهلي مثل مجلس يزيد
گومه ايسومون سكنه اعزيزتك سوم العبيد
ننسحب كلنا بحَبل وابنك انجرحت رگبته

خويه چم سوگ ادخلتها او چم مدينه او چم بلد
وجيت بيتامك على گبرك ولا ليّه جلد
وتدري بركوب الجمل ينحل يخويه للجسد
وين ابو فاضل كفيلي وصّلوني الحفرته

گامت اتصب الدّمع وايتامها اوياها تدور
للشّريعه گاصده اتدوّر أبو فرجه الغيور
واوگعت فوگ الگبر والگلب بحزانه يفور
صاحت اگعد يا كفيل اللي طلعت ابذمّته

تطْلعوني من اخدوري يخْوتي او ذاك الدّلال
للمذلّه والهضم والضّيم واركوب الجمال
جيت والله امأمّنه او حولي من اخواني أبطال
ما دريت الدّهر يفْجَعني بَخويه او عزوته


 

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن